العراق يقلص صادرات نفط كركوك للالتزام باتفاق أوبك وتلبية الاحتياجات المحلية

طبقا لرويترز فقد خفض العراق صادراته من نفط كركوك لتعزيز التزامه بخفض الإمدادات المتفق عليه مع أوبك وتوفير الوقود اللازم لتلبية الاحتياجات المحلية في ظل حربه ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

 

وكان إقليم كردستان اتفق مع بغداد العام الماضي على التصدير المشترك لخام حقل كركوك النفطي العملاق بعد التوصل لاتفاق مبدئي على تقاسم الإيرادات.

 

وقال وزير الموارد الطبيعية في حكومة إقليم كردستان العراق آشتي هورامي لرويترز إنه في الأسابيع الأخيرة أخذ العراق ما بين 40 ألفا و50 ألف برميل يوميا من حصته في نفط كركوك إلى مصفاة محلية بدلا من تصديرها لدعم جهود بغداد الرامية للالتزام باتفاق أوبك.

 

ولم يصل العراق بعد إلى المستوى المستهدف لتخفيض إمداداته تنفيذاً لإتفاق منظمة أوبك لكنه فاجأ مراقبي أوبك بالفعل بجهوده للامتثال للاتفاق بعدما عارضت بغداد لفترة طويلة فكرة المشاركة في اتفاق المنتجين.

 

وتقول أوبك إن اتفاقها يركز على تقليص الإنتاج وليس الصادرات. لكن بقاء نفط كركوك داخل العراق بدلا من تصديره سيساهم في تخفيف تخمة المعروض بسوق منطقة البحر المتوسط.

الأرشيف